Thursday, December 27, 2012

“Youth” Inclusion in Yemen: a Necessary Element for Success of political transition اليمن إشراك "الشباب" ضرورة لنجاح المرحلة الانتقالية

شهد تاريخ اليمن المعاصر عدة ثورات وانقلابات. ولكن ثورة ٢٠١١ لها جانب فريد ومتميز، وهو أن الشباب هم من قاد الثورة (على الأقل في أولها) بمشاركة شعبية واسعة من كافة الأطياف، وهو ما جعل الثورة تتجاوز دائرة النخبة السياسية. والسؤال الذي يطرح نفسه اليوم هو: أي دور "للشباب" الذين أشعلوا جذوة الحراك السلمي الشعبي خلال المرحلة الانتقالية؟

وعلى الرغم من الدور الهام الذي لعبه الشباب في الثورة، فقد تم إقصائهم من المفاوضات السياسية التي أدت إلى توقيع الخطة الانتقالية (المبادرة الخليجية). كما أن هناك مؤشرات اليوم تشير إلى احتمال تهميش الشباب في الحوار الوطني المقبل.

إن أحد المؤشرات الرئيسية لتغير الهيكل السياسي هو مدى إشراك فئات غير تقليدية خارج الدائرة الصغيرة المغلقة في العملية السياسية. ومن هنا، تحاول هذه الورقة أن تسلط الضوء على مدى إشراك الشباب في العملية السياسية من خلال تعريف مفهوم "الشباب المستقل" في البداية، ثم التركيز على دورهم في الثورة ودورهم الحالي والمحتمل في العملية الانتقالية.



Modern Yemen has witnessed previous revolutions and coups, but the revolution of 2011 had the unique aspect of being a youth led mass movement [at least at the beginning] with participation from people of various backgrounds, transcending the elite circle of politics. A common question arises: what role do the “youth” who ignited the mass protest movement play today in the transitional process?

While youth played a significant role in the revolution, they were sidelined in the political negotiations that led to the signing of the Gulf Cooperation Council (GCC) transition plan and there are indicators today that show their potential marginalization in the upcoming national dialogue process.

A key indicator for change in the political structure of the country is the level of political inclusion that transcends the traditional small inner circle.  Hence, this paper attempts to review the level of “youth” inclusion, by first defining the “independent youth”, and focusing on their past, current and potential role in the transitional process.

Full paper found here.

1 comment:

أحمد عبدالله جحاف said...

تم تهميش الشباب من يوم توقيع اتفاقية المبادرة الخليجية حتى يومنا هذا وما يحدث على طاولة الحوار مجرد مسرحية هزيله !!